على إثر تقدم فتاة لوحدات منطقة الأمن الوطني بجبل جلود من ولاية بن عروس من أجل تقديم شكاية حول تعرضها لمحاولة اغتصاب من طرف والدها، أولت وحدات مركز الأمن الوطني بالمروج الثاني ومركز الأمن الوطني بجبل جلود الموضوع الأهمية القصوى وتمكنت من الإطاحة به.

والموقوف رجل في السبعينات من العمر معروف بكنية السفاح وقد سبق وأن قضى عقوبات سجنية من أجل مفاحشة طفل قاصر والتحرش بفتاة سنها أقل من 10 سنوات.

وبمراجعة النيابة العموميّة أذنت بالإحتفاظ به.