بعد اجتماع اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث بولاية باجة مساء اليوم  أصدر والي الجهة محسن معز الميلي منذ قليل بلاغا أكد من خلاله تمديد حظر التجول بمعتمديتي باجة الشمالية وباجة الجنوبية إلى غاية نهاية الشهر مع تحيين في التوقيت في نهاية الأسبوع ليكون يومي السبت والأحد بداية من السابعة ليلا الى غاية الخامسة صباحا وبقية الأيام من الثامنة ليلا إلى الخامسة صباحا.
كما تضمن البلاغ العديد من القرارات والإجراءات الأخرى تتمثل في :
-مواصلة إلزامية إرتداء الكمامة بما في ذلك الفضاءات المفتوحة.
-مواصلة العمل بطاقة استيعاب 50 % من الكراسي والطاولات بالنسبة للمقاهي و منع الشيشة و لعب الورق مع الإلتزام باستعمال الكؤوس ذات الاستعمال الواحد.
-المحافظة على استمرارية نشاط المؤسسات الاقتصادية و المؤسسات التربوية و التكوينية و الاجتماعية و التعليم العالي  مع التطبيق الحازم للبروتكولات الصحية.
-مواصلة تعليق صلاة الجمعة بمعتمديتي باجة الشمالية و باجة الجنوبية.
- مواصلة غلق قاعات الأفراح والحمامات وقاعات الألعاب بمعتمديتي باجة الشمالية و باجة الجنوبية.
-منع الدخول للإدارات و المؤسسات العمومية لغير حاملي الكمامات.
-مواصلة منع كل مظاهر الانتصاب الفوضوي.
-التعليق الفوري للبطاقات المهنية لأصحاب سيارات التاكسي واللواج والنقل الريفي غير الممتثلين للقواعد الصحية و خاصة في ما يتعلق بإجبارية ارتداء الكمامة.
-الغلق الفوري للمحلات و الفضاءات التجارية المتوسطة و الكبرى التي لا تلتزم بتطبيق البروتكول الصحي.
-إلزام المخابز بعدم وضع الخبز في متناول الحرفاء و تخصيص عامل يتولى مهمة تسليم الخبز للمواطنين و آخر لتسلم الأموال مع الإلتزام بقواعد الصحة اللازمة.
-التشديد على تطبيق البرتوكولات الصحية من طرف المؤسسات العمومية و الخاصة و تكثيف الرقابة عليها.
-تكثيف حملات الرقابة على لباس الكمامة و تطبيق المخالفات المستوجبة في الغرض.
-التكثيف من حملات التعقيم في الأسواق و أمام المؤسسات البنكية و المالية التي تشهد اكتظاظا.