تم الحكم بالسجن 10 سنوات على الفتاة التى عرفت ب"فتاة قبلاط" من اجل قتل الاصول امها وجدتها، حسب ما افاد به الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بباجة رياض بن بكري.

واضاف بن بكري أن الفتاة البالغة من العمر 17 سنة، ستقضي الفترة الاولى من العقوبة فى الاصلاحية ثم تتحول الى سجن النساء.

هذا وكانت الفتاة التى كان عمرها 15 سنة عند ارتكاب الجريمة في 2018، تحصلت على موجة من التعاطف الشعبي ومن الهيئات الرسمية، باعتبار انه كان يعتقد انها ضحية عملية اغتصاب وعنف شديد، ليتبين فيما بعد حسب مجريات التحقيق انها طرف فى عملية قتل جدتها وأمها.