ارتفع عدد الوفيات بفيروس كورونا المستجد في ولاية تونس يومي السبت والأحد، إلى 9 حالات جلها لأشخاص متقدّمين في السن وفق ما ذكره اليوم المدير الجهوي للصحة بتونس طارق بن الناصر.

وأضاف أنه تم أيضا تسجيل 48 إصابة جديدة بالفيروس ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 2047 حالة منذ فتح الحدود يوم 27 جوان 2020 منها 106 حالات وافدة في حين بلغ عدد الوفيات 136 شخصا منذ فتح الحدود.

ومن جانب آخر قال بن الناصر إن الحالات المتعافية من فيروس كورونا المستجد بولاية تونس وصل إلى 1091 حالة وهو رقم أكبر من الحالات الحاملة للفيروس والبالغة 826 حالة حاليا.

وبالنسبة للمصابين بالفيروس الذين يتابعون العلاج بالمستشفيات، أفاد المسؤول أن عددهم بلغ 423 مصابا موزعين على 208 أشخاص في المستشفيات العمومية و 215 حالة في المصحات الخاصة.

وجدّد الدعوة إلى وجوب احترام الإجراءات الوقائية الضرورية من غسل اليدين باستمرار وارتداء الكمامات لا سيما في الأماكن العامة واحترام التباعد الجسدي.