تمكنت المصالح الأمنية المشتركة ببنزرت من إلقاء القبض على ثلاثة أشخاص بتهمة الاشتباه في انتمائهم لتنظيمات إرهابية، وفق ما أفاد به مصدر أمني مسؤول.

   وأوضح المصدر ذاته أنه في إطار جهود مكافحة الارهاب، كشفت العمليات الاستخباراتية الدقيقة لمصالح مركز الامن الوطني بعين مريم ببنزرت المدينة عن تصرفات مسترابة لشاب لم يتجاوز العقد الثاني من عمره، وهو أصيل إحدى مناطق بنزرت الشمالية، وتأثره بموضوع الجهاد ورغبته في الالتحاق بالجماعات الإرهابية في ليبيا وسوريا، فتم عقب استيفاء الاجراءات القانونية الواجبة نصب كمين محكم للمتهم وإلقاء القبض عليه بمقر إقامته.

وأوضح أنه بالتحري معه وتفحص هاتفه الجوال "تبينت رغبته في الانضمام إلى الجماعات الإرهابية ونعته للقوات الامنية والعسكرية بالطواغيت وذلك بإيعاز وتحريض من قبل شخصين، الأول أصيل مدينة منزل بورقيبة في العقد الرابع من عمره والثاني في العقد الخامس من عمره وهو أصيل بنزرت المدينة".

وأضاف ذات المصدر أنه تمت مداهمة منزلي الشخصين المذكورين بعد استشارة النيابة العمومية والقبض عليهما والعثور لديهما على منشورات وكتب ذات منحى تكفيري. 

   وأذنت النيابة العمومية ببنزرت بالاحتفاظ بالمتهمين الثلاثة إلى حين إحالتهم على القطب القضائي للارهاب.