على إثر تعرض منزل بجهة خزامة من ولاية سوسة إلى السرقة من داخله يوم 24 أكتوبر 2020 والإستيلاء على كمية من المصوغ، تمكنت الوحدات التبعة لمنطقة الأمن الوطني بسوسة يوم 20 نوفمبر 2020 من إلقاء القبض على المظنون فيها والتي تعمل لدى أصحاب المنزل المتضرر من السرقة.

وبينت وزارة الداخلية في بلاغ لها أنه بالتحري معهما اعترفت بارتكابها لعملية السرقة المذكورة وبتفتيش منزلها بعد مراجعة النيابة العمومية تم حجز المسروق وإرجاعه لصاحبته.

وبمراجعة النيابة العمومية، أذنت بالإحتفاظ بها ومباشرة قضية عدلية في شانها موضوعها "خيانة مؤتمن والسرقة من داخل محل مسكون" ومواصلة الأبحاث.