شهدت مدينة أمّ العرائس من ولاية قفصة، مساء الأربعاء، أعمال شغب، تم خلالها خلع وسرقة مبنى القباضة المالية الواقعة بوسط هذه المدينة.

وقالت مصادر محلّيّة إن مجموعة من الأشخاص قاموا بخلع واقتحام مبنى قباضة بمدينة أمّ العرائس وسرقة كمّية من السجائر، وذلك عقب إحتجاجات إندلعت يوم الأربعاء بهذه المدينة المنجمية، على غرار عديد المدن بالجهة، للتعبير عن رفضهم لقرارات المجلس الوزراي المضيّق المنعقد أمس الثلاثاء والمخصّص لتدارس الوضع التنموي بجهة قفصة، والتي اعتبروا أنها تتجاهل إتفاقات سبق أن تعهّدت بها الحكومة تجاه طالبي الشغل، وتهمّ إنتدابات صلب شركات البيئة. 

وقد إندلعت الاربعاء موجة جديدة من إحتجاجات طالبي الشغل في عدّة مناطق من ولاية قفصة، ومنها معتمدية أم العرائس، وتسبّبت في شلل تامّ لنشاط قطاع الفسفاط.

 وأفادت هذه المصادر بأن تعزيزات أمنية وصلت إلى المدينة، وتمركزت بالقرب من القباضة المالية وبوسط المدينة، في سعي منها للحدّ من مظاهر الانفلات والشغب.