على إثر ما تم تداوله على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، حول تحويل المتفقدة السابقة بمركز المراقبة الصحية في ميناء سوسة والمبلغة عن ملف شحنة القمح المسرطن، نوال المحمودي إلى قسم الإنعاش الطبي بالمستشفى الجامعي سهلول بسوسة، نفى مدير المستشفى شوقي حمودة لمراسلة شمس أف أم خبر تحويلها إلى قسم الإنعاش الطبي.

وأكد حمودة لمراسلة شمس أف أم، أن نوال المحمودي لم تتعرض إلى التسمم وإنما تعكرت حالتها الصحية فتم نقلها إلى قسم الاستعجالي بمستشفى سهلول، وستغادر المستشفى في الساعات القادمة.

وكانت نوال المحمودي قد حذرت في حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك من محاولة تصفيتها جسديا على إثر كشفها لعدة ملفات فساد.