تمكنت الوحدات التابعة للقوّة الأمنيّة المشتركة لمكافحة الإرهاب بالقصرين خلال الأيّام الفارطة من الكشف على مخبأ للعناصر الإرهابيّة بأحد جبال ولاية القصرين تمّ العثور بداخله على معدّات لصنع الألغام إضافة إلى كميّة من مادّة الأمونيتر وحاوية بلاستيكيّة مملوءة بكمية من مادّة يُشتبه في كونها متفجّرات تقدّر بحوالي 23 كلغ، حسب البلاغ الصادر عن وزارة الداخلية اليوم الإثنين 22 فيفري 2021.

وقدتمّ التنسيق مع الوحدة الوطنيّة للأبحاث في جرائم الإرهاب للحرس الوطني والقيام بالتساخير اللازمة عن طريق إدارة الشرطة الفنية والعلميّة بإذن من النيابة العموميّة بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب حيث تأكّد أن المادّة المشبوهة هي متفجّرات عسكرية من نوع "TNT" شديدة الخطورة.

وتمّ إعدام المحجوز من طرف وحدات الهندسة العسكريّة بعد الحصول على الأذون اللازمة من القطب القضائي لمكافحة الإرهاب.