انتشلت وحدات الحرس البحري بجربة، جثة رضيع لفظها البحر بسواحل المنطقة السياحية بجربة من ولاية مدنين.

وقد تم إيداع الجثة ببيت الأموات بالمستشفي الجهوي الصادق مقدم بجربة ليتم عرضها لاحقا على الطبيب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة حسب مصدر مسؤول بالحرس البحري بالجنوب لمراسل شمس أف أم بولاية مدنين.

يُذكر أن وحدات الحرس البحري بالجنوب، انتشلت في فترة سابقة 6 جثث منهم 4 بشاطئ اغير بمعتمدية جربة ميدون (2 ذكور و 2 اناث )، وتم ايداعم ببيت الأموات بالمستشفي الجهوي الصادق المقدم بجربة، ليتم عرضهم لاحقا على الطبيب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة حسب ما أفاد به الناطق الرسمي باسم اقليم الحرس البحري بالجنوب رشيد البوزيدي لمراسلنا.

وبين نفس المصدر أن الجثتين التي تم انتشالهما بسواحل معتمدية جرجيس، واحدة من جنس الاناث والثانية غير معروفة نظرا لأنها متآكلة وتم ايداعهما ببيت الأموات بالمستشفى الجهوي بجرجيس ليتم عرضهما على الطبيب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة.

كما رجح البوزيدي أن جميع هذه الجثث قد تعود لأشخاص شاركوا في رحلات غير نظامية نحو السواحل الإيطالية.