اتخذت اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة بولاية سليانة المنعقدة، اليوم الإثنين، بمقر الولاية جملة من الإجراءات الاستثنائية للحدّ من انتشار فيروس كورونا بمعتمدية قعفور لمدة أسبوع ابتداء من اليوم، وذلك بعد تطور الوضع الوبائي بالمنطقة.

وأفاد والي سليانة، عبد الرزاق دخيل، بأن الإجراءات الإستثنائية شملت الحد من التنقل من وإلى المعتمدية المذكورة إلا في الحالات القصوى، ومنع كل التظاهرات، والتجمعات، والإحتفالات مهما كان نوعها، إلى جانب فرض رفع الكراسي بالمقاهي والمطاعم والإقتصار على المأكولات والمشروبات المحمولة.

وأضاف أنه تم كذلك إقرار فضلا عن غلق الحمامات ومنع إنتصاب السوق الأسبوعية، مشيرا إلى تكثيف حملات المراقبة بالمنطقة لفرض تطبيق البروتوكول الصحي، مع تواصل العمل ببقية الإجراءات الوطنية في جلّ المعتمديات الأخرى.

   يذكر أن العدد الجملي للإصابات بلغ بكامل ولاية سليانة منذ بداية الجائحة 3953 إصابة منها 168 حالة وفاة.