سجلت ولاية منوبة 3 حالات إصابة إضافية بالسلالة البريطانية لفيروس كورونا، موزعة بين دوار هيشر والمرناقية وطبربة، و11 حالة اشتباه بالاصابة بنفس السلالة موزعة أساسا بين طبربة ب05 حالات اشتباه والمرناقية ب04 حالات اشتباه، وذلك إثر صدور نتائج 23 اختبار تقطيع جيني تم رفعها منذ أسبوعين، وفق تصريح المديرة الجهوية للصحة هاجر الميساوي اليوم الأربعاء 21 أفريل 2021.

كما سجلت ولاية منوبة، بعد صدور نتائج الإختبارات المذكورة، 6 حالات إصابة بسلالة لم يتم التعرف عليها بعد، على اعتبار اختلافها جينيا عن السلالة البريطانية.

وقد توزعت هذه الإصابات غير معروفة السلالة على معتمديات طبربة ب03 حالات ومنوبة ودوار هيشر والمرناقية، وذلك في انتظار التعرف على السلالة.

وأبدت المديرة الجهوية مخاوفها من تواصل الاستهتار بالبروتوكولات الصحية والاجراءات والترتيبات الصحية، وخاصة بمدينة طبربة المصنفة حمراء ذات درجة خطورة عالية، مهيبة بالمواطنين الجدية والحزم والالتزام بالإجراءات الوقائية، وخصوصا ارتداء الكمامات والحفاظ على التباعد الجسدي وتعقيم اليدين حفاظا على صحتهم وللحد من انتشار العدوى.

وكانت اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة بالجهة، المنعقدة امس الثلاثاء بإشراف والي منوبة، محمد شيخ روحه، قد جددت دعوة كافة الأطراف إلى تشديد تطبيق جميع البروتوكولات الصحية في كافة القطاعات وبكل صرامة مع اتخاذ الإجراءات الردعية ضد كل مخالف، ومواصلة تنفيذ الحملات التحسيسية والتوعوية والرقابية وحملات التعقيم بكافة المؤسسات العمومية والخاصة والفضاءات العامة بمختلف معتمديات الولاية.

يُذكر أن عدد حالات الإصابة بالسلالة البريطانية بولاية منوبة قد بلغ قبل أسبوعين 10 حالات، منها 08 حالات بدوار هيشر.

المصدر (وات)