اكد وزير الشؤون الاجتماعية، محمد الطرابلسي، "أن صرف جرايات العائلات المعوزة سيتم خلال الفترة القادمة على ان يتم تمكينهم من القسط الثاني من المنحة الموجهة إليهم، قبل عيد الفطر.

وأضاف في تصريح اعلامي، خلال زيارة اداها، الجمعة، الى مركز الإحاطة والتوجيه الإجتماعي بصفاقس، أنه سيتم النظر مع المدير العام للضمان الاجتماعي في إمكانية صرف جرايات ذوي الدخل المحدود والجرايات الضعيفة قبل عيد الفطر.

وبخصوص المساعدات الموجهة للفئات المتضررة من جائحة كورونا، سيما العاملين في القطاع غير المنظم، ذكر وزير الشؤون الاجتماعية أنه من المنتظر تمكين هذه الفئات البالغ عددهم اكثر من مليون و100 الف من مساعدة استثنائية قدرها 300 دينار، وذلك في منتصف شهر جوان القادم.

وشدد الطرابلسي على أن مساعي الوزارة وبرامجها متجهة مستقبلا نحو تكثيف مراكز العناية بالمعاقين وذوي الاحتياجات الخصوصية وخاصة التكفل بأطفال طيف التوحد.

من ناحيتها، افادت رئيسة مكتب برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية بتونس، عائدة ربانة، أن زيارة مركز الإحاطة والتوجيه الإجتماعي بصفاقس تهدف إلى معاينة البنية التحتية للمركز والوقوف على النقائص وما يمكن القيام به من اجل تحسينه وتطوير الخدمات المسداة وتعزيز آليات الرعاية لفائدة منظوريها من فئات هشة وفاقدي السند