سجلت ولاية نابل أول حالة إصابة بـ"سلالة جنوب إفريقيا" من فيروس كورونا، وفق ما أفادت به المديرة الجهوية للصحة بنابل رجاء محفوظ مشيرقي.

وأوضحت مشيرقي، مساء الأحد 09 ماي 2021، أن هذه الحالة تعود لرجل أجنبي أصيل بورندي زار مؤخرا ولاية نابل، مؤكدة أنه تم إخضاعه للتحليل والتقطيع الجيني خلال فترة العزل الصحي وثبتت إصابته بهذه السلالة المتحورة من الفيروس.

وقالت إن هذا الشخص المصاب عاد إلى بلده بعد صدور نتيجة تحاليل المراقبة سلبية، مضيفة أنه تم القيام بتقص شامل وموسع لكافة المخالطين له.

وبخصوص الوضع الوبائي بالجهة، سجلت مصالح الإدارة الجهوية للصحة بنابل 5 وفيات جديدة ليبلغ مجموع الوفيات 648 حالة وفاة منذ بداية الجائحة، وذلك وفق ما ورد بالتحيين الدوري الصادر اليوم الاحد عن الإدارة ذاتها.

وأسفرت التحاليل المخبرية للتقصي حول فيروس كورونا المستجد والبالغ عددها 423 تحليلا عن تسجيل 91 إصابة محلية جديدة، ليرتفع مجموع الحالات المكتشفة منذ بداية الجائحة إلى 19981 حالة من بينها 1473 حالة نشيطة، في حين بلغ عدد حالات الإيواء بالمؤسسات.

المصدر (وات)