تعرض رئيس منطقة الأمن الوطني  بقبلي للاعتداء على مستوى الرأس، عند مشاركته  في دورية أمنية للوقوف على مدى تطبيق قرار حظر الجولان.

ووفق مصدر أمني لمراسل شمس أف أم بالجهة، فإن الاعتداء حصل أثناء تفطن الدورية لإحدى المقاهي التي كانت تزاول نشاطها، وحين شرعت قوات الأمن في اتخاذ إجراءاتها حصل الاعتداء.

وأكد نفس المصدر أنه تم نقل رئيس منطقة الأمن  إلى المستشفى الجهوي بقبلي أين خضع للفحوصات اللازمة.

هذا وشهدت المنطقة التي جدت بها الحادثة حالة احتقان على خلفية إيقاف صاحب المقهى لعدم التزامه بقرار حظر الجولان