سجّلت ولاية سيدي بوزيد، اليوم الاثنين، حالة وفاة ناجمة عن الإصابة بفيروس كورورنا، و14 إصابة جديدة، مقابل 73 حالة تعافي، حسب ما ذكره كاهية مدير الرعاية الأساسية بالادارة الجهوية للصحة، بشير سعيدي.

وأشار ذات المصدر، في تصريح لـ(وات)، الى ارتفاع العدد الجملي للوفيات إلى 260 حالة، والإصابات إلى 7860 حالة، منها 6761 حالة شفاء.

وتسجل معتمدية سيدي بوزيد الغربية أعلى نسبة من حيث عدد الإصابات بـ2962 إصابة، تليها سيدي بوزيد الشرقية بـ901 حالة، ثم الرقاب بـ735 حالة، والمكناسي بـ582 إصابة، والمزونة بـ502 إصابات، وأولاد حفوز بـ453 حالة، والسبالة بـ351 حالة، وجلمة بـ314 حالة، وبئر الحفي بـ320 حالة، والسوق الجديد بـ280 حالة، وبن عون بـ249 حالة، ومنزل بوزيان بـ159 حالة، وأخيرا السعيدة بـ78 حالة.

ويبلغ عدد المصابين المقيمين بالمؤسسات الصحية بالجهة، حاليا، 40 شخصا، بعد ايواء 5 مصابين اليوم الاثنين، علما وأن العدد الجملي للتحاليل التي تم اجراؤها بالولاية منذ ظهور فيروس "كورونا" بلغ 30799 تحليلا بعد رفع 99 عينة اليوم.