بعد التحرك الإحتجاجي الذي نفذه اليوم الإثنين 10 ماي 2021 أصحاب المقاهي والعاملين بها أمام مقر ولاية باجة، استأنفت المقاهي عملها الليلة بعد الإفطار مباشرة بصفة عادية باستعمال الطاولات والكراسي وباستقبال أعداد هامة من الحرفاء.

وشدّد بعض أصحاب المقاهي أنهم اضطروا إلى استئناف العمل بعد أن عادت أغلب القطاعات والمهننين إلى العمل هذه الأيام، مؤكدين أن تنفيذ قرارات الدولة يجب أن تسري على الجميع دون استثناءات خاصة وأن قطاع المقاهي يعانى عديد المصاعب منذ بداية جائحة كورونا وتكبد خسائر كبيرة أثّرت على أرباب العمل والعمال.