سجّل عدد المقيمين بأقسام الكوفيد بمستشفيات ولاية جندوبة الى غاية يوم الاحد المنقضي ارتفاعا غير مسبوقا، حيث بلغ ولأول مرة منذ بداية الجائحة 92 مصابا وذلك بعد تسجيل 65 إصابة جديدة يومي السبت والأحد، ليصبح اجمالي الإصابات المسجّلة بالجهة منذ بداية الجائحة 5671 إصابة نصفها تقريبا سجل بالدائرة الصحية بجندوبة.

كما توفي يوم الاحد المنقضي 5 مصابين بوباء "كورونا"، ليرتفع اجمالي الوفيات منذ بداية الجائحة في 12 افريل من السنة المنقضية الى 306 مواطنين، 9 منهم توفوا خارج ارض الوطن ونحو 19 اخرين توفوا بمنازلهم، والبقية قضوا داخل مستشفيات الجهة وخارجها.

بالمقابل، تعافى الى حدود الاحد المنقضي 4982 مصابا من مجموع 5671 شخصا ثبتت إصابتهم بالوباء، وفاق عدد الأشخاص الذين تلقوا التلقيح ضدّ الوباء 32 الف مسجلا بمنظومة "ايفاكس".

ووفق ما أكدته المديرة الجهوية للصحة بجندوبة، كوثر النهدي، اليوم الاثنين، لـ"وات"، فان المعدل اليومي للوفيات بلغ خلال شهر ماي والنصف الأول من شهر جوان الجاري بين 5 و6 وفيات، مشيرة إلى أنه لا تتوفر لدى الإدارة معطيات عن سبب وفاة العديد من المصابين خاصة منهم المتوفين في منازلهم.