أوضح والي منوبة محمد شيخ روحه، عشية اليوم الخميس، أن اجراءات الحجر الصحي الشامل بطبربة ومنوبة تستثني المؤسسات التربوية والجامعية وكل المؤسسات والهياكل المعنية بسير الامتحانات الوطنية وانهاء السنة الدراسية، مثلما تستثنى منها المؤسسات الصحية والاستشفائية ومراكز التلاقيح والإطار الصحي، والمعنيون بحملات التلاقيح والحالات الاستعجالية والمرضية، وكذلك المؤسسات البنكية والبريدية والقباضات المالية، مع العمل بالحد الادنى من الخدمات.

وأكد الوالي ان الحجر استثنى ايضا المساحات التجارية الكبرى والمتوسطة وتجارة الجوار والأسواق البلدية والمؤسسات الصناعية ذات الصبغة التصديرية لضمان عمليات التصدير،,وأيضا القطاعات والاشخاص المعنيين بمواصلة تأمين استمرارية المرافق الحيوية والخدمات الأساسية المتعلقة بالتزويد والتزود بالمواد الغذائية بالأحياء واقتناء الأادوية والمستلزمات الطبية وخدمات النظافة بالبلديات.

ويذكر أن معتمدتي منوبة وطبربة بلغتا مستوى إنذار مرتفع جدا، وسجلتا أعلى مؤشر إصابات على مستوى الجهة ب701 إصابة على 100 ألف ساكن بطبربة، و630 إصابة على كل 100 ألف ساكن بمنوبة.

هذا وأقر الوالي بأن قرار فرض الحجر الصحي الشامل بمعتمدتي طبربة ومنوبة لمدة 10 أيام، سيكون بداية من منتصف ليل الجمعة وإلى تاريخ 05 جويلية القادم، وسيشمل منع التنقل من وإلى المعتمديتين، ما عدا التنقلات التي تقتضيها ضرورة العمل وبمقتضى تراخيص من أماكن العمل، مع إقرار حظر التجول بالمعتمديتين من الساعة الثامنة ليلا إلى الخامسة صباحا.

كما يمنع خلال نفس الفترة إقامة الحفلات والأنشطة الرياضية والترفيهية والتظاهرات وكافة التجمعات الخاصة، ومنع الأسواق الأسبوعية وأسواق الدواب والانتصاب الفوضوي، مع غلق المقاهي وقاعات الشاي والمشارب والمطاعم وقاعات الأفراح وقاعات الالعاب والفضاءات الترفيهية والمنتزهات والقاعات الرياضية والحمامات، وتعليق ارتياد دور العبادة، ومنع إقامة صلاة الجمعة.