تمكنت وحدات مشتركة تابعة لمنطقة الحرس الوطني بسليانة بالتنسيق مع وحدات الحرس الوطني بالكاف من القبض على 4 أشخاص، فجر اليوم الجمعة، من أجل سرقة أكثر من 120 رأس غنم من منطقة القصور التابعة لولاية الكاف والاعتداء بالعنف الشديد على عوني حرس في أحد المفترقات مرجع نظر ولاية الكاف.

وكشف مصدر من الحرس الوطني، أن المتهمين الأربعة تتراوح أعمارهم بين 30 و40 سنة ومن بينهم شخصان أصيلا ولاية سليانة وقد تم القبض عليهم جميعهم بأحد المناطق الريفية بالجهة وضبط المسروق بحوزتهم في إنتظار إعادته لأصحابه.

و ذكر ذات المصدر أن أطوار الحادثة التي جدت بمفترق القصيبة من ولاية الكاف تتمثّل في تفطن دورية تابعة للحرس الوطني لشاحنة خفيفة قادمة من منطقة ريفية شهدت مؤخرا عديد السرقات، محملة بعدد هام من رؤوس الأغنام وعلى متنها شخصان، وبالإستفسار عن مصدر القطيع وعن صاحبه، إتصل أحد راكبي الشاحنة الاثنين بشخصين والذين قدما على عين المكان بتعلة أن أحدهما مربي ماشية وهو من باع لهم القطيع.

وأضاف أن أحد الأعوان طلب من راكبيْ الشاحنة ومرافقيْهما الترجّل فعمد أحد المظنون فيهم إلى الإرتماء عليه و إفتكاك سلاحه وضربه به، فيما هاجم بقية المتهمين الدورية المذكورة، ما دفع بعون آخر إلى سحب سلاحه وإطلاق أعيرة نارية أصاب البعض منها أحد المتهمين وهو أصيل ولاية سليانة أصيب على مستوى اليد والبطن وخضع إلى عملية جراحية بمستشفى الكاف.

وأوضح أن عوني حرس أصيبا بإصابات متفاوتة الخطورة وتم نقلهما إلى المستشفى المحلي بالقصور بالكاف، فيما فرّ بقية المتورطين بعد إستيلائهم على جزء من السلاح الذي تفكّك أثناء عملية الإعتداء والذي عثرت عليه لاحقا الوحدات الأمنية بالكاف.

هذا وتعهدت فرقة الأبحاث العدلية للحرس الوطني بالكاف بموضوع السرقة وتعهدت فرقة الثانية للأبحاث المركزية بالعوينة بالبحث في موضوع الإعتداء بالعنف الشديد على دورية الحرس.

وات