تم التفطن في ولاية سيدي بوزيد إلى فقدان عدد من مكثفات الأكسيجين أثناء عملية نقل بعض المعدات الطبية إلى وحدة كوفيد بالمستشفى الجهوي التي فتحت أبوابها مؤخرا لاستقبال المصابين بفيروس كورونا.

وأفاد مراسل شمس أف أم بالجهة، أنه تم فتح تحقيق إداري عاجل في اختفاء مكثفات الأكسيجين، حيث أمهل والي الجهة مدير المستشفى 48 ساعة لتقديم تقرير دقيق ومفصّل في الغرض، كما تمت دعوته لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في حال ثبوت الحادثة.

هذا وقد طالب الوالي محمد صدقي بوعون من المدير الجهوي للصحة بإعداد تقرير مفصّل في عمليات الصيانة للمكيف المركزي بالمستشفى والمصاعد وتواريخ تنفيذها وكشف في الاعتمادات التي رصدت لها والصعوبات التي تعيق عمل الإدارة في المستوى التقني واللوجستي.