دعت فروع كل من الاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين والاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري والاتحاد الجهوي للأعراف في تطاوين إلى إعلان الجهة منطقة منكوبة وإقرار الحجر الصحي الشامل وتطبيقه بصرامة.

هذا ودعت فروع المنظمات آنفة الذكر رئاسة الجمهورية إلى تركيز مستشفى ميداني عسكري عاجلا بولاية تطاوين وتكثيف حملات التلقيح في الأحياء والقرى التي تعرف انتشارا كثيفا للعدوى، حسب ما صرح به كاتب عام الاتحاد الجهوي للشغل في تطاوين شريف البريني لمراسل شمس اف ام في الجهة .

هذا ودعا البريني الشركات والمؤسسات المنتصبة بالجهة لتقديم المساعدات لدعم المجهودات لمكافحة غنتشار الفيروس في إطار التضامن الإجتماعي.

كما دعا الأطباء في القطاعين الخاص والعام لمد يد المساعدة للإطار الطبي في المستشفى الجهوي.