أفاد العميد كمال المليتي، المدير الجهوي للحماية المدنية ببنزرت، بأنه تم منذ مساء اليوم الاربعاء، استنفار مختلف الآليات اللوجستية والموارد البشرية التابعة للجنة الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم النجدة ونظيرتها المحلية بمعتمدية راس الجبل، من أجل السيطرة على حريق مفاجئ شب عشية اليوم ولايزال متواصلا بجبل سيدي خلف بمنطقة الدمنة من معتمدية راس الجبل.

وأضاف المدير الجهوي للحماية المدنية ببنزرت أن الحريق لم يخلف أية أضرار بشرية أو مادية، وأن العمل جار هذه الليلة من أجل احتواء النيران في مساحات ضيقة، رغم صعوبة تضاريس المكان وقوة رياح الشهيلي في مختلف مناطق الجهة هذا اليوم، كما تم تأمين بعض الأسر القريبة من موقع النيران، من خلال توفير شاحنة إطفاء بالمكان كإجراء وقائي.

وأوضح المصدر ذاته أنه تم توفير 3 شاحنات إطفاء من قبل مصالح الحماية المدنية و3 شاحنات تابعة لمصالح الغابات، بالاضافة لآلة "تراكس"، وتعزيزها بطائرة عمودية تولت تنفيذ 17 طلعة جوية، إلى جانب تدخلات فرق الحماية المدنية والغابات وثلة من المواطنين لمحاولة السيطرة على الحريق، الذي أتى حتى الساعة الثامنة ليلا على ما يزيد عن 20 هكتارا من النسيج الغابي المتكون من أشجار الصنوبر الحلبي والأكاسيا والغابة الشعراء.