عثر اليوم الأحد غرة أوت 2021 مواطنون بمدينة حاجب العيون من ولاية القيروان، على كمية من الوثائق الإدارية الرسمية تابعة لدوائر صحية.

وأفاد مراسل شمس أف أم بالجهة، أن أغلب هذه الوثائق كانت مطمورة  تحت التراب بالقرب من المدرسة الإبتدائية المحطة.

وقد قام المواطنون بتأمينها وإعلام السلط الأمنية التى تحولت على عين المكان للمعاينة وفتحت تحقيقا فى الغرض للكشف عن مصدرها وسبب اتلافها.

وتولى اعوان بلدية حاجب العيون اخراج الوثائق وجمعها وتسليمها لرجال الأمن لمزيد التحرى فيها.

وحسب مصدر أمني فإن الوثائق تتمثل فى فواتير ودفاتر ووصولات ومراسلات، وتعود لدوائر صحية تابعة لعدد من الجهات منها (جندوبة، دقاش، غار الدماء، القيروان ... ).

يُشار إلى أن الوثائق الإدارية الرسمية يمنع اتلافها بطريقة غير قانونية.