تعرض 11 تلميذا يقيمون بمبيت المدرسة الإعدادية بالمقرن، ليلة البارحة، إلى عملية تسمم غذائي على إثر تناول وجبة العشاء، مما استوجب نقلهم إلى المستشفى الجهوي بزغوان أين تم الاحتفاظ بهم لتلقي الإسعافات اللازمة.

وذكر المدير الجهوي للصحة سهيل بالي في تصريح ل(وات) أنه تم تسخير فريق طبي للغرض، تولى القيام بالإسعافات الضرورية لكافة المصابين وإبقائهم تحت المرقابة الطبيية بالمستشفى، لافتا إلى أن وضعيتهم الصحية في استقرار وقد يغادرون المستشفى اليوم

وقال بالي ان عددا من المصابين تناولوا وجبة العشاء في مطعم خاص، في حين تناول عدد اخر منهم الطعام بمطعم المدرسة، واشار الى ان فريقا من مصلحة حفظ الصحة بصدد البحث في الموضوع من خلال رفع عينات من الأكلة التي تناولها التلاميذ بكل من المطعم الخاص ومطعم المدرسة وإخضاعها للتحليل لتحديد أسباب التسمم واتخاذ الإجراءات المناسبة في الغرض