أكد اليوم المهندس بالشركة التونسية للكهرباء والغاز رياض هلال رئيس مشروع تزويد ولايات الشمال الغربي بالغاز الطبيعي أن ولاية باجة تعرف تأخيرا في تنفيذ مشروع التزويد بالغاز الطبيعي بلغ 8 أشهر إلى حد الآن بعد أن كان من المفترض إتمام المشروع نهاية السنة المنقضية 2021.

وفسر هلال في تصريح لراسل شس أف أم، ذلك التأخير بعدة عوامل تتصل أساسا بمشاكل عقارية في ظل رفض بعض أصحاب الأراضي الفلاحية مرور الأنابيب والقنوات من أراضيهم خاصة بمعتمدية نفزة  زيادة على العوامل المناخية بعد صيف حار تزامن مع عديد الحرائق بالإضافة إلى الوضع الوبائي والحجر الصحي الشامل الذي عاشته بلادنا.

وبين رياض هلال أن تقدم الأشغال بمعتمديات مجاز الباب وتستور وتبرسق وقبلاط بلغ نسبة 70 % مرجحا أن يتم تزويد هذه المناطق بالغاز الطبيعي خلال شهر مارس من السنة المقبلة 2022 ما لم يطرأ ما يتسبب في تعطيل الأشغال.

أما باجة المدينة والمعقولة فقد أكد محدثنا أن الأشغال تقدمت بنسبة 35 % فقط وفي معتمدية نفزة لم تتجاوز الـ 20 % متوقعا أن يتم الانتهاء من الأشغال بهذه المناطق خلال شهر جوان من سنة 2022 في انتظار حسم المشاكل العقارية التي عطلت سير المشروع في العديد من المناطق بولايات الشمال الغربي.