أكد اليوم الأحد 17 أكتوبر 2021، الناطق الرسمي بإسم المحكمة الإبتدائية بالقصرين رياض النويوي لمراسل شمس أف أم، أن النيابة العمومية اذنت بفتح بحث لدى فرقة الأبحاث العدلية للحرس الوطني في حق عدد من الأشخاص من بينهم فتاة من أجل إحتجاز شاب أصيل الجهة وإختطافه والإعتداء عليه بالعنف.

وأشار النويوي بأنه تم التعرف على جميع المتهمين وإدراجهم بالتفتيش والأبحاث جارية للقبض عليهم.

هذا ويذكر أن النيابة العمومية أذنت بفتح البحث إثر تقدم شاب بشكاية مفادها أن عددا من الأشخاص إختطفوه وإحتجزوه في منزل  إعتدوا عليه بالعنف اللفظي والجسدي مستعملين سكين وهراوة والأسباب لا تزال مجهولة إلى حد الآن