دخل، اليوم الخميس، اعوان الشركة الجهوية للنقل 'القوافل' فرع سيدي بوزيد في اضراب عن العمل لمدة يومين(21 و22 أكتوبر الجاري) على خلفية عدم الإستجابة لمطالبهم، حسب ما اكده بلقاسم زارعي الكاتب العام للنقابة الجهوية لنقل سيدي بوزيد في تصريج لمراسل شمس آف آم بالجهة.

وأفاد الأخير ان اهم هذه المطالب تتمثل في توفير العدد اللازم من الحافلات، حيث تقلص عددها إلى 38 حافلة بعد ان كانت 41 ولم يعد بالامكان توفير النقل  للتلاميذ، إضافة إلى إعادة عدد من الخطوط الرابطة مع باقي الولايات وبين مختلف المعتمديات بالجهة.

كما اكد الزارعي انهم يطالبون بتوفير قطع الغيار اللازمة للحافلات وإحداث شركة جهوية للنقل خاصة بسيدي بوزيد بعد ارتفاع عدد السكان ليصل إلى 455 ألف ساكن.

وأكد المتحدث ان الإضراب سيتواصل اليوم وغدا إذا لم تستجب الإدارة العامة لمطالبهم.