لم تسجل الإدارة الجهوية للصحة بتوزر لأكثر من عشرة أيام متتالية حالات إصابة جديدة بفيروس "كورونا"، كما تعتبر الجهة خالية تماما من الفيروس بعد شفاء آخر حالة منذ أسبوع، وفق ما أفاد به ، اليوم السبت، رئيس مصلحة الاعلام والبرامج بالإدارة الجهوية للصحة فؤاد براني.
وأضاف نفس المصدر، في تصريح لـ"وات"، أن قسم الإنعاش الطبي وأقسام الكوفيد بالمستشفيات خالية للأسبوع الثاني تماما من المصابين بفيروس "كورونا"، بما يعد مؤشر استقرار للوضع الوبائي، غير أنه من الواجب الاحتياط خصوصا وأن الجهة مقبلة على تظاهرات ثقافية وسياحية بمناسبة العطلة المدرسية وذلك من خلال التقيد بالوقاية.
وبيّن أنه من المنتظر أن تنفّذ المصالح حملة تحسيس للعاملين في القطاع السياحي وفي الأنشطة ذات الارتباط المباشر بالمجال السياحي كأصحاب العربات السياحية المجرورة، ومحلات الصناعات التقليدية، لدعوتهم الى أخذ الاحتياطات اللازمة واستعمال وسائل الوقاية وخصوصا ارتداء الكمامة.
هذا وقد أنهى أكثر من 58 بالمائة من المواطنين المعنيين بالتلقيح التطعيم ضد فيروس "كورونا"، فيما تلقى 72,25 بالمائة الجرعة الأولى، وفق احصائيات نشرتها الإدارة الجهوية للصحة بتوزر.
وتصدّرت الشريحة العمرية من 40 سنة فما فوق نسب التلقيح من خلال إتمام 79,38 بالمائة منها التطعيم وتلقي 90,42 بالمائة منها الجرعة الثانية، فيما وأنهى 42,68 بالمائة من الفئة العمرية من 15 الى 39 سنة التلقيح وتلقى 57,36 بالمائة منها الجرعة الأولى، بما يستوجب توجيه حملات التلقيح في الفترة المقبلة لهذه الفئة، وفق ممثل الإدارة الجهوية للصحة.