نبه الاتحاد المحلي للفلاحة والصيد البحري ببوعرقوب من ولاية نابل من تفشي مرض اللسان الأزرق عند الابقار والاغنام بعد تسجيل 6 بؤر بعمادات بلي وبني وايل وبرج حفيظ والحارسين والمشروحة وحي المنجي سليم.

   وأكد رئيس الاتحاد المحلي للفلاحة والصيد البحري ببوعرقوب سامي الهويدي، اليوم الخميس، في تصريح لصحفية (وات)، إصابة ما يفوق 50 رأسا من الأغنام والأبقار تم التبليغ عنها من قبل الفلاحين بعد معاينتها من قبل الأطباء البياطرة، مرجحا أن يكون العدد أكبر من ذلك باعتبار سرعة تنقل هذا المرض.

   وأشار في هذا السياق، إلى خطورة المرض الذي يؤدي إلى نفوق الماشية وسرعة انتشاره عن طريق الحشرات وهو ما أدى إلى عزوف الفلاحين عن تربية الأغنام، لافتا إلى عدم توفير التلقيح الذي يعد الحل الوحيد لحماية الماشية من اللسان الأزرق والحد من انتشاره.

   وشدد الهويدي، على ضرورة تحسيس الفلاحين بخطورة المرض للحد من انتشاره، داعيا إلى تفادي إخراج الحيوانات خاصة قبيل الغروب وبعد شروق الشمس التي تعد فترة ذروة نشاط الحشرات والإعلام عن كل حالة اشتباه والمتمثلة بالخصوص في انتفاخ الرأس والتهاب الأغشية على مستوى العينين والفم والانف.

   وللإشارة فإن مرض اللسان الأزرق وهو مرض حيواني لا ينتقل إلى الإنسان، موجود بالبلاد منذ سنة 1999 وينتقل في صفوف الماشية والأبقار عن طريق حشرة تتكاثر بتوفر ظروف مناخية ملائمة مثل الرطوبة وارتفاع درجة الحرارة.