نفذ اليوم الخميس 25 نوفمبر 2021 عدد من المشمولين بالقانون عدد 38 في ولاية باجة، تحركا احتجاجيا أمام مقر الولاية، ندّدوا من خلاله برفض رئيس الجمهورية قيس سعيد بعدم تفعيل القانون عدد 38 المتعلق بالإنتدابات الإستثنائية.

وفي تصريح لمراسل شمس أف أم في الجهة، اعتبر المحتجون أن رئيس الدولة دفن النخبة التي آمنت به وأوصلته إلى منصب الرئاسة وفق تعبيرهم.

وأكد المحتجون أن قيس سعيد لم يترك أي بصيص للأمل، واتهموه ببيع الأوهام.