تعرضت المدرسة الإعدادية مصطفى السلامي بطريق الأفران في صفاقس في حدود الساعة 11:00 من صباح أمس السبت، إلى هجوم عنيف من طرف مجموعة من المنحرفين وتلاميذ الإعدادية.

وقالت الإعدادية في بلاغ لها نشرته على صفحتها الرسمية على الفايسبوك، إن المعتدين استعملوا القضبان الحديدية والهراوات والسلاسل ممّا تسبب في حالة من الهلع في صفوف التلاميذ وتعرض 3 منهم إلى إصابات خفيفة.

وجاء في البلاغ أن مجموعة من الأساتذة وعملة الإعدادية تصدوا للمعتدين الذي لاذوا بالفرار.

وبتقديم شكاية بمنطقة الأمن الوطني بساقية الزيت، تم جلب أحد المشاركين في الاعتداء في انتظار استكمال البحث.

وأضاف البلاغ أن حالات العنف والبراكاجات تكاثرت أمام المدرسة في طريق الأفران، وشدد على ضرورة تكاتف الجهود للتصدي لهذه المظاهر.