عبر اليوم الإثنين 06 ديسمبر 2021 عدد من مواطني ولاية القصرين عن تذمرهم واستيائهم من النقص الملحوظ في عدة مواد أساسية على غرار السميد والسكر وخاصة مادة الزيت المدعم  (الزيت الحاكم).

وفي تصريح لمراسل شمس أف أم بالجهة، أكد عدد من أصحاب محلات بيع المواد الغذائية أنهم تسلّموا كميات صغير من مادة زيت الحاكم وهو ما لا يفي بحاجيات الأهالي.

وبين أحد التجار أن الكميات التي يتم تزوديها بهم تراجعت بصفة ملحوظة.

من جهة أخرى قال صاحب محل تجاري إنه يفكر جديا في غلق محله بسبب عدم توفر عدة مواد استهلاكية.

في المقابل كشفت المديرة الجهوية للتجارة سامية البريكي، أنه تم تزويد  مختلف معتمديات الجهة والمناطق الريفية بـ297.276 لتر في الفترة المتراوحة بين 29 نوفمبر و05 ديسمبر الجاري.

وأضافت البريقي، أن كميات من زيت الحاكم ستصل الجهة مساء اليوم ليتم ضخها في السوق.