أفادت مصادر محلية وجهوية متطابقة، بأن رئيس مكتب الديوانة بمنزل بورقيبة، توفي مساء اليوم الاثنين، بواسطة سلاح ناري فردي، وذلك داخل مكتبه الديواني بالمنطقة الصناعية منزل بورقيبة.

وأضافت ذات المصادر، ل"وات"، أن مصالح الشرطة العدلية بمنزل بورقيبة تعهدت بالبحث في واقعة الحال وأسبابها، التي لازالت مجهولة.

يشار إلى أن الضحية عميد بسلك الديوانة ومن مواليد سنة 1970 وأصيل ماطر وقاطن ببنزرت، بحسب المصادر نفسه.