دعت اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم النجدة بولاية بنزرت خلال اجتماعها الدوري الملتئم اليوم الثلاثاء بمقر الولاية تحت اشراف والي الجهة سمير عبد اللاوي، والمخصص لتقييم الوضع الوبائي بكامل المعتمديات في علاقة بانتشار فيروس " كوفيد19" ، الى مزيد رفع درجات اليقظة والتوقي وتلافي حالات الارتخاء المسجلة بالفضاءات العامة والشارع في ما يتعلق بتطبيق البروتوكول الصحي، خاصة مع تسجيل ارتفاع في مؤشرات الإصابة.

وأكدت مصالح خلية اليقظة والترصد الطبي بالإدارة الجهوية للصحة ان الجهة الصحية ببنزرت خالية من متحور "اوميكرون" وان 71 بالمائة من الفئة المستهدفة بالتلقيح تلقت جرعة أولى من التطعيم أي ما يمثل عدديا ال320737 شخصا، بينما 60 بالمائة من ذات الفئة استكملت التلقيح أي ما يمثل عدديا 271708 اشخاص، و تلقى 20356 شخصا جرعة ثالثة من التطعيم المضاد للفيروس.

ومن جانبها، افادت مصالح تفقدية الشغل ان ولاية بنزرت حققت المرتبة الأولى وطنيا في عدد الأشخاص الذين تلقوا التطعيم المضاد للفيروس خلال حملة التلقيح الموجهة للعمال، وجاري العمل على استكمال بقية الأشخاص الذين لم يتلقوا التلقيح، كما ان 85 بالمائة من الإطارات المسجدية استكملوا التطعيم وجاري العمل على استكمال البقية قبل موعد يوم 22 ديسمبر الجاري بحسب تأكيد الإدارة الجهوية للشؤون الدينية.

وشدد والي بنزرت على أهمية تكاتف الجهود لاعادة الالتزام بالبروتوكولات الصحية وغيرها من الإجراءات للتوقي من الفيروس، وذلك بالتكثيف من البرامج التوعوية والتحسيسية الموجهة للفئات المستهدفة، قبل المرور للإجراءات الزجرية القانونية.

يشار الى ان العدد الجملي للاصابات بفيروس "كورونا" قارب ال30 الف إصابة في الجهة منذ بداية الازمة الصحية العالمية، بينما بلغ عدد المتعافين، 28716 شخصا، وعدد حالات الوفيات 1209 اشخاص، في حين يرقد 3 اشخاص حاليا في قسم الإنعاش بالمستشفى الجامعي الحبيب بوقطفة و12 اخرين باقسام " كوفيد19" بالجهة.