قررت دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف بباجة إطلاق سراح عوني امن بعد إدانتهما وإصدار بطاقة إيداع بالسجن ضدهما، من طرف قاضي التحقيق بابتدائية باجة، في محاولة القتل العمد والمشاركة فيه مع سابقية القصد، على شاب داخل سيارة أمنية بما تسبب له في أضرار بدنية أدت إلى إقامته بالمستشفى.

وأكد الشاذلي شنوف المساعد الأول لوكيل الجمهورية والناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بباجة، في تصريح لمراسل شمس اف ام بالجهة، اليوم الثلاثاء، إن قاضي التحقيق اصدر قرارا بختم البحث المتعلق بالحادثة وقرر إحالة المضنون فيهم على حالتهم (2 في حالة إيقاف و 2 في حالة سراح) على أنظار المجلس الجناحي بباجة، موجها لهم تهمة الاعتداء بالعنف الشديد بدون موجب من طرف موظف عمومي اثناء مباشرته لوظيفته.

وأضاف الشاذلي شنوف إن النيابة العمومية تولت استئناف القرار السابق ووقع إحالة الملف على أنظار دائرة الاتهام بمحكمة الإستئناف بباجة والتي أصدرت قرارها القاضي بتأييد قرار ختم البحث المشار إليه، وإحالة جميع المتهمين بحالة سراح.