قال المندوب الجهوي للتربية بالكاف، عادل المديونية، اليوم الاربعاء، بخصوص ما راج من اخبار تتعلق بوجود شبهات فساد إدارية ومالية بالمندوببة، إن "إدارته سليمة من كل الشوائب وأنه تم فقط تسجيل بعض الأخطاء المالية تم تجاوزها وإصلاحها في الابان".
وأشار، في تصريح ل"وات"، إلى أن صرف المنح لفائدة 8 موظفين غير مباشرين وغير مشمولين بمنحة العودة المدرسية ومنهم ملحق بمؤسسة أخرى, تم على وجه الخطأ، وفق تعبيره.
وبين في هذا الصدد، أنه تمت اعادة الاموال الى ميزانية وزارة التربية في وقت قصير، وهو ما أظهرته عملية التدقيق التي قامت بها متفقدة تابعة للوزارة الاسبوع الماضي، على حد قوله.
وفي حديثه عن أسباب تعطل اصلاح حافلة المندوبية، أكد المديوني أنه لا توجد بالجهة ورشة لإصلاح مثل هذه المعدات، قائلا إنه تم إيداع إذن بالصرف منذ مدة لدى مراقب المصاريف العمومية للقيام بالإصلاحات المستوجبة في جهة الوطن القبلي.
وفي جانب آخر من التهم الموجهة للمندوبية والتي تفيد بوجود خلافات عميقة بين المسؤولين لم يقع التبليغ عنها، قال المصدر ذاته، "إنه ليس من المعقول تهويل الامور بسبب خلاف وقع بين طرفين لأسباب خارج عن الحياة الإدارية والمالية بل تتعلق بالحياة الاجتماعية والتي لا يمكن للمندوبية أن تتدخل فيه باعتبارها من مشمولات القضاء".
ولفت، في المقابل، إلى أنه ورغم الطابع الخارجي لهذا الخلاف، فقد تم التدخل وارجاع الأمور إلى نصابها، وذلك حرصا على تحقيق مناخ عمل سليم داخل كافة مؤسسات التربية بالجهة، بحسب تأكيده.