انتخبت رئيسة القائمة المستقلة، آمال العلوي، اليوم الاثنين، رئيسة لبلدية طبرقة من ولاية جندوبة وذلك بعد حصولها على 13 صوتا من مجموع 24 ناخبا يمثّلون أعضاء المجلس البلدي.

وفي أول تصريح صحفي أدلت به لـ"وات"، أكدت رئيسة البلدية الجديدة وهي خريجة معهد الصحافة وعلوم الاخبار وتعمل موظفة بإحدى هياكل وزارة المالية المحلية، أن المجلس سيمنح ملف النّظافة الأولوية المطلقة، إضافة الى إعادة تهيئة الحديقة العمومية وفسقيّة الماء التي تتوسط قلب المدينة، فضلا على معالجة الصعوبات التي حالت دون استكمال عدد من المشاريع، وما يستوجبه الملك العمومي البحري من تدخل.

وترشح للانتخابات البلدية الجزئية ببلديّة طبرقة، التي أجريت في 27 مارس المنقضي، 4 قائمات منهما قائمتين مستقلتين تحصلت الأولى "الازدهار" والتي ترأستها رئيسة البلدية المنتخبة على 7 مقاعد والثانية "المرجانة" على أربعة مقاعد، فيما تحصلت القائمتان الحزبيتان مجتمعتين على 13 مقعدا موزعة بين 7 مقاعد لفائدة حزب حركة النهضة و6 مقاعد لفائدة حركة الشعب.

ولم تتجاوز نسبة المشاركة في الانتخابات البلدية الجزئية لبلدية طبرقة 4,60 بالمائة وهي اخفض نسبة في تاريخ البلدية التي تأسست في 27 جوان 1892.

يذكر أن المجلس البلدي بطبرقة قد حُلّ من طرف والي جندوبة في شهر اكتوبر من سنة 2021 بعد تجاوز عدد المستقيلين من المجلس 50 بالمائة (13 عضوا) احتجاجا على عدم قدرة رئيس البلدية آنذاك على تسيير شؤون البلدية.