تقرّر، اليوم الاثنين، خلال جلسة عمل عقدت بمقر ولاية المنستير، خصصت لمتابعة تقدم الاستعدادات الجهوية للامتحانات الوطنية، تفعيل جملة من الإجراءات، من بينها منع الانتصاب الفوضوي وتعليق انتصاب الأسواق أمام أو في محيط مراكز الاختبارات الكتابية خلال الامتحانات الوطنية، وفق ما ذكره لـ(وات) المندوب الجهوي للتربية، الحبيب الحدادي.

وضمن التوقي الاستباقي من احتمال انقطاع التيار الكهربائي، تم إقرار بعض الإجراءات لتأمين تزويد بالتيار الكهربائي مختلف مراكز الاختبارات التي تنطلق بها بداية من يوم 23 ماي الجاري الاختبارات التطبيقية في مادة الإعلامية.
ووقع التأكيد، أيضا، على جاهزية الجهة لتطبيق البروتوكول الصحي للتوقي من فيروس "كورونا" وفقا لتوجهات اللّجنة العلمية، حيث أفاد المندوب الجهوي للتربية، بأنّ الاستعدادات بلغت نسبة 100 في المائة، وأنّ ظروفإجراء امتحان البكالوريا البيضاء أكدت جاهزيتهم، مشيرا إلى تخصيص مركزين لإصلاح التحارير الكتابية لامتحان البكالوريا مع توفير الإعاشة والإقامة للأساتذة.
وتشهد ولاية المنستير خلال السنة الدراسية 2021-2022 ترشح مجموع 6848 مترشحا ومترشحة إلى امتحان البكالوريا دورة جوان 2022، يتوزعون على 30 مركز اختبار كتابي، من بينهم 3 مترشحين إلى غاية اليوم سيتمتعون بإضافة ثلث الوقت القانوني المخصص لكلّ حصة من حصص الامتحان مع توفير قاعة خاصة، ومترشحين اثنين بإضافة ثلث الوقت القانوني المخصص لكل حصة امتحان مع الاستعانة بتلميذ كاتب وتخصيص قاعة خاصة، ومترشحين آخرين بتضخيم الخط لنصوص المواضيع، ومترشح واحد بتضخيم الخط مع إضافة ثلث الوقت وتوفير قاعة خاصة، حسب ذات المصدر.
وتعدّ الجهة 1999 مترشحا ومترشحة لامتحان شهادة ختم التعليم الأساسي العام وشهادة ختم التعليم التقني موزعين على 11 مركز اختبار كتابي.
وكان المعتمد الأوّل المكلف بتسيير ولاية المنستير، طارق البكوش، قد أشرف على هذه الجلسة، بحضور ممثلي مختلف الإدارات والمصالح الإدارية والأمنية الجهوية المعنية بالامتحانات الوطنية.