مثّل موضوع فضّ الإشكاليات الاجتماعية والمهنية لعملة مصنع "سيكوفريب" بمنزل جميل من ولاية بنزرت، أبرز محاور جلسة عمل موسعة التأمت، اليوم الاثنين، بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية برئاسة رئيس ديوان وزارة الشؤون الاجتماعية، محمد المنصوري، نيابة عن وزير الشؤون الاجتماعية من الجانب المركزي ووالي بنزرت، سمير عبد اللاوي من الجانب الجهوي.

وتم الاتفاق خلال الجلسة على استئناف العمل بالمصنع في اجل أقصاه يوم 6 جوان 2022 لجميع العمال، علاوة على جملة من الإجراءات العملية المشتركة لتأمين وظيفية المصنع، وتوفير ظروف العمل الممتازة للعملة، ومنها بالخصوص عقد جلسات عمل على المستوى الجهوي لتدارس مستحقات العمال المتخلدة قبل تاريخ استئناف النشاط.

كما تم الاتفاق أيضا على مباشرة النشاط الفعلي للمؤسسة بعد الانتهاء من اعمال الجرد، وذلك تحت اشراف خبراء مكلّفين من المحكمة، مع متابعة السلط الجهوية واتحاد الشغل ببنزرت لذلك، فضلا عن اجراءات أخرى داعمة لنشاط المؤسسة ولتأمين عودة كافة العمال لنشاطهم المهني بها.