تمكن الحرس البحري بشاطئ الجدارية من معتمدية جرجيس من ولاية مدنين يوم أمس من انتشال جثة امرأة بدأت تتآكل بحضور أعوان الحماية المدنية بجرجيس، حسب ما افاد به مصدر مسؤول من الحماية المدنية بجرجيس لمراسل شمس آف ام بولاية مدنين .

ذات المصدر اضاف انه تم ايداع الجثة ببيت الأموات بالمستشفي الجهوي بجرجيس في انتظار عرضها على الطبيب الشرعي ويرجح إنها شاركت في رحلة غير نظامية نحو السواحل الايطالية.