أفاد رئيس اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم النجدة، والي بنزرت، سمير عبد اللاوي، بأنه تم مساء اليوم الثلاثاء، تفعيل المخطط الجهوي لمجابهة الكوارث الطبيعية، وذلك بغاية تطويق تداعيات الحريق الذي اندلع الليلة بغابة عين الكرمة من معتمدية سجنان.

وبين المصدر ذاته أن جميع الإمكانيات اللوجستية الواجبة تم استنفارها للغرض، وأنه جار التعامل الميداني مع الحريق من قبل مختلف مصالح اللجنة الجهوية لتنظيم النجدة، ولاسيما مصالح الحماية المدنية والغابات وبقية الإدارات والهياكل المتدخلة.

وأكد أن الحريق لم يخلف أية أضرار بشرية أو في الممتلكات العامة والخاصة أو في صفوف الفرق الميدانية التي تم استنفارها لإخماد الحريق.

من جانبه، أوضح المدير الجهوي للحماية المدنية، العميد كمال المليتي، أن النيران أتت على مساحات أولية متفرقة تعادل مساحتها 50 هكتارا من الغابة الشعراء وأشجار الكالاتوس والصنوبر الحلبي، وتم تسخير أكثر من 12 آلية متنوعة للسيطرة على الحريق، ومنها 6 شاحنات إطفاء متعددة الأحجام تابعة للحماية المدنية، و4 شاحنات إطفاء تابعة لمصالح الغابات، وجرافتان تابعتان لمصالح التجهيز والغابات، علاوة على بعض الآليات التابعة لعدد من الأهالي والمتطوعين.

يشار إلى أن المصالح المتدخلة ميدانيا أمكن لها، رغم صعوبة تضاريس المكان وقوة التيارات الهوائية والرياح، السيطرة على حوالي 70 بالمائة من الحريق، وتواصل جهود إخماده، علاوة على تركيز عدد من شاخنات الإطفاء بالقرب من بعض التجمعات السكنية توقيا وتأمينا لها من أي طارئ، خاصة مع تعدد اتجاهات الرياح بالمكان.