على اثر تداول فيديو اباحي بين رواد شبكات التواصل الاجتماعي، قامت النيابة العمومية بسيدي بوزيد بالتثبت من وجوده ومن ثم الاطلاع على محتواه، والذي تبين احتواءه على أفعال وحركات جنسية تجمع بين رجل كبير السن وفتاة تبدو صغيرة السن.
وتبعا لذلك قررت النيابة تعهيد الفرقة المختصة بالبحث في جرائم العنف ضد المرأة والطفل بفتح محضر بحث في الغرض بصفة فورية و عاجلة ومعاينة مقطع الفيديو وسماع الفتاة ووليها الشرعي ومندوب حماية الطفولة بالجهة.
هذا وتم استدعاء الرجل الظاهر في الفيديو قصد سماعه في الغرض، غير انه لم يحضر و تحصّن بالفرار، فتم ادراجه بجدول التفتيشات العدلية.
هذا ولا تزال الأبحاث متواصلة، كما سيقع إحالة المحضر لاحقا على النيابة العمومية لاتخاذ ما يتعين قانونا، حال استكمال الأبحاث.