تعرف ولاية سليانة حاليا تراجعا في جميع مؤشرات وباء كوفيد 19، حيث شهد عدد الإصابات اليومية وعدد حالات الإيواء بالمستشفيات انخفاضا ملحوظا بعد الارتفاع المسجّل في هذه المؤشرات مع أواخر شهر جوان ومطلع شهر جويلية المنقضيين، وفق كاهية مدير الرعاية الصحية الأساسية بالإدارة الجهوية للصحة بسليانة، عبد الملك برينيص. 

ودعا المصدر ذاته، في تصريح لـ"وات"، إلى ضرورة الإلتزام بوسائل الوقاية الضرورية واللازمة من غسل لليدين، وتباعد جسدي، وارتداء للكمامة في الأماكن العامة، لتجنب الإصابة بفيروس "كورونا"، إلى جانب الإقبال على التلقيح خاصة على جرعتي تعزيز المناعة.

وأبرز أن عدد المقبلين على التلقيح بالجهة بلغ، منذ بداية الحملة الوطنية للتلقيح إلى غاية أواخر الأسبوع المنقضي، 111 ألفا و920 شخصا، فيما تلقى 14 ألف شخص 3 جرعات، وتلقى 420 شخصا 4 جرعات، مشيرا، في هذا الصدد، إلى عزوف المواطنين على تلقي الجرعتين الثالثة والرابعة رغم مساهمتها بصفة كبيرة في الحد من خطورة هذا الوباء، وفق قوله.

يذكر أنه تم بعث مراكز قارة للتلقيح بجميع المؤسسات الصحية بالمستشفيات المحلية في جل المعتمديات وبالمركز الوسيط بمدينة سليانة تعمل من يوم الإثنين إلى غاية يوم السبت من الثامنة صباحا إلى حدود الساعة الواحدة بعد الزوال، وفق ذات المصدر.