أسدل الستار الليلة الفارطة على فعاليات الدورة 37 لمهرجان قابس الدولي التي انتظمت بقصر المعارض بقابس من 27 جويلية الى 15 أوت متضمنة 15 سهرة فنية.

وقد تم اختتام هذا المهرجان بعرض غنائي للفنانة نبيهة كراولي التي غنت باقة متنوعة من أغانيها التي قضى معها الجمهور الحاضر وقتا ممتعا.

لقد نجحت هيئة مهرجان قابس الدولي في هذه الدورة في كسب التحدي وهو ما اكده عدد من المستجوبين في تصريحات لوكالة تونس افريقيا للانباء والذين اجمعوا على نجاح هذه الدورة تنظيميا .

وتجدر الاشارة الى أن هذه الهيئة واجهت مسالة عدم صلوحية مسرح الهواء الطلق بقابس وهو ما اضطرها لإقامة هذا المهرجان بفضاء معرض قابس الدولي مما تطلب منها القيام بتهيئة خاصة لهذا الفضاء كلفتها مصاريف إضافية .

كما نجحت هيئة مهرجان قابس الدولي في هذه الدورة في الاستجابة لكل الأذواق وشهدت العديد من العروض التي تضمنتها اقبلا كبيرا من قبل الجمهور مثل ما هو الحال لعرضي "الزيارة" وعلاء.

وقد حرصت هذه الهيئة على أعطاء الفرصة للمبدعين من أبناء الجهة وتم افتتاح هذه الدورة بعرض " البخنوق " الذي أنتجه المهرجان وأعده ابن الجهة الأستاذ أنيس الزايري.