تتواصل لليوم الخامس على التوالي، حملة نظافة واسعة النطاق تتضمن إزالة النقاط السوداء بوادي الشعبوني من معتمدية صفاقس الغربية، وذلك بالشراكة بين مصالح بلدية صفاقس والمعتمدية ومصالح التجهيز والفلاحة.

وتمثلت الحملة بالأساس في جهر مجرى الوادي ورفع أكداس الفضلات المتراكمة على جانبي الطريق الرئيسية خاصة في مستوى حي النور ومدرسة الهدى ودار الشباب وادي الشعبوني إلى مستوى التقاطع مع طريق المطار فضلا عن تشذيب الأشجار.

وتم خلال الحملة رفع حمولة أكثر من 40 شاحنة ثقيلة من الفضلات لتنضاف إلى حمولة 50 شاحنة متوسطة الحجم رفعتها البلدية في الأسبوع الفارط من منطقة وادي الرمل حي "سيفاكس" من المعتمدية ذاتها (صفاقس الغربية).

وسعت الحملة فضلا عن ذلك، إلى إزالة المصب العشوائي الذي يمثل نقطة سوداء قبالة المدرسة الابتدائية "الهدى" برفع الفضلات منها على أن تقع تهيئتها وخلق مساحة خضراء مكانها كحل لعدم عود المواطنين إلى إلقاء الفضلات فيها، بحسب معتمد صفاقس الغربية في حديثه مع ممثلي بلدية صفاقس ومصالح التجهيز والفلاحة خلال حملة النظافة.

وقد وقع إشراك الشرطة البيئية في عملية إزالة النقطة السوداء من خلال مخالفة من يتعمد إلقاء الفضلات بصفة عشوائية أمام المدرسة خارج حاويات البلدية.

وأفاد مدير النظافة ببلدية صفاقس فايز الصامت في تصريح ل(وات) أن فكرة استكمال المسلك الصحي على كامل الشريط المحاذي لوادي الشعبوني، بعد الإضافة التي حققها القسط الأول المنجز مؤخرا، قدمتها الإدارة البلدية في شكل مقترح للمجلس البلدي قصد إدراجه ضمن برنامج الاستثمار البلدي لسنة 2023.

 

 

المصدر: وات