أقر المحامي منير بن صالحة ان لقائه مع وزيرة العدل ليلى جفال في سجن بمنوبة كان تلقائيا وليس منظما.

وكشف المحامي خلال تدخله الهاتفي ، اليوم الأربعاء ، في حصة ستوديو شمس ان الحديث مع الوزيرة كان حول الاوضاع في السجون التونسية المكتظة.

وقال بن صالحة ان الحديث تمحور حول الإيقافات التحفظية ومحاولة التقليص منها  من خلال اتباع سياسية الحد من إصدار بطاقات الإيداع بالسجن في القضايا معينة مثل القضايا الديوانية  والنزاعات وغيرها من القضايا التي لا تمس من الامن العام.

وأفاد بن صالحة انه وجد تفاعلا إيجابيا من الوزيرة ، وفق تعبيره.