أكد رئيس اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم والي بنزرت سمير عبد اللاوي، أن عمليات البحث متواصلة وعلى مدار الساعة عن المفقودين الأربعة بسواحل منطقة راس انجلة من معتمدية بنزرت الجنوبية.

وأوضح المصدر ذاته أنه تم منذ إخطار السلط الجهوية والأمنية بشأن تعرض مجموعة من الأشخاص أصيلي معتمدية منزل بورقيبة لحادث انقلاب مركبهم خلال محاولتهم اجتياز الحدود البحرية عبر رحلة غير نظامية في اتجاه السواحل الإيطالية بمنطقة سيدي البشير براس انجلة، تم تفعيل أعمال اللجنة الجهوية لتنظيم النجدة من خلال تنظيم حملات دورية مشتركة من قبل مصالح الحرس البحري والحماية المدنية وجيش البحر  للبحث عن خمسة مفقودين من المجموعة، حيث أمكن  العثور على جثمان أحدهم وتسليمه  لعائلته.

وجاري على مدار الساعة ويوميا بذات الحرص من قبل أعوان وغواصي الحرس البحري والحماية المدنية والبحرية الوطنية مشكورين، العمل على البحث عن الأشخاص الأربعة المتبقين، وذلك بحضور عدد من أسرهم ومشاركة تلقائية من قبل ثلة من المتطوعين.

كما جدد والي بنزرت التأكيد على أن اعمال التقصي والبحث متواصلة ايضا بذات النسق الدائم في المحيط الساحلي والبحري من قبل بقية المصالح الأمنية المتداخلة.

يُذكر ان مصالح الحرس البحري ببنزرت كانوا تمكنوا في ذات الاطار من إنقاذ 10 أشخاص من  بين ذات المجموعة من الغرق اثر انقلاب مركبهم على مستوى سواحل منطقة سيدي البشير براس انجلة من معتمدية بنزرت الجنوبية، أثناء محاولتهم اجتياز السواحل التونسية في رحلة غير نظامية نحو السواحل الإيطالية وانتشال  جثة شخص اصيل منطقة الدويرة بمنزل بورقيبة.

المصدر (وات)