انطلق الإطار التربوي بالمدرسة الابتدائية بئر الحفي في ولاية سيدي  بوزيد، في تنفيذ وقفات احتجاجية يوميا من الساعة الثامنة إلى العاشرة صباحا، بمشاركة أولياء التلاميذ، احتجاجا على حالة الإكتظاظ التي تعاني منها الأقسام.

وفي تصريح لمراسل شمس أف أم بالجهة، أكد الكاتب العام  للنقابة الأساسية للتعليم الأساسي ببئر الحفي معمر اليوسفي ، أن 3 أقسام يوجد بكل واحد منها أكثر من 40 تلميذا، خاصة السنة الأول.

واعتبر المتحدث أن هذا الأمر لا يستقيم، حيث أصبحت الطاولة الواحدة تض 4 تلاميذ وهو أمر غير معقول، وفق تعبيره.

وأفاد اليوسفي أنه ورغم إحداث مدرسة جديدة إلا أن الوضع بقي على حاله، وحمّل المسؤولية عن ذلك للإدارة الجهوية للتربية بسيدي بوزيد، خاصة وأن الفضاءات متوفرة.

وبخصوص التحركات الإحتجاجية، أوضح معمر اليوسفي، أن 40 معلما احتجوا اليوم وسيحتجون يوميا، مبينا أن 740 تلميذا لم يباشروا الدروس صبيحة اليوم بسبب الوقفة الإحتجاجية.

وطالب بوضع حد للاكتظاظ عبر حل الأقسام والتخفيف من طاقة الإستيعاب حتى يتسنى للتلاميذ تقبل الدروس بسلاسة وفي أفضل الظروف.