اليوم النقابة التونسية لأصحاب الصيدليات الخاصة الإضراب العام في القطاع ضد الفصل المنصوص عليه في مشروع قانون المالية لسنة 2017 والمتعلق بفرض ضريبة قيمتها 6 بالمائة على القيمة المضافة على الأدوية المستوردة دون الترفيع في سعرها.

ومن المنتظر أن يجتمع المكتب الوطني للنقابة يوم الإثنين القادم لتحديد موعد هذا الإضراب وآليات تنفيذه.
   كما سيتولى المجلس النظر في جميع اشكال التحرك التي سيتم اتباعها في صورة عدم التوصل إلى اتفاق مع الحكومة.
   ودعا كاتب عام النقابة رشاد قار علي الحكومة إلى إلغاء الفصل محل الخلاف والدخول في مفاوضات مع الطرف النقابي، من أجل إيجاد حلول دون المساس بالقدرة الشرائية للمستهلك.
   وأوضح، في ذات السياق، أن سحب إجراء الآداء على القيمة المضافة على الأدوية الموردة بقيمة 6 بالمائة مخالف للقانون.

وأكد أن هذا القرار سيُكبد الصيدليات خسارة في المرابيح الخام تقدر بين 30 و40 بالمائة، بما من شأنه أن يجعلها تواجه صعوبات مالية، لا سيما منها الموجودة في مناطق نائية ومعزولة، تصل حد التسبب في توقفها عن العمل.